News

Connexion

والي الولاية يلزم المقاولات بإتمام أشغال التهيئة الخارجية لاستلام ازيد من 6 الاف سكن عمومي ايجاري بماسينيسا و عين نحاس نهاية السنة .

                   

اكد والي قسنطينة السيد عبد السميع سعيدون انه سيتم بذل كل المجهودات و وضع  كافة الامكانيات من اجل استلام جزء من السكنات العموميةالايجارية بمدينة ماسينيساو بالقطب الحضري الجديد عين نحاس مع نهاية السنة الجارية و ذلك خلال زيارة عمل و تفقد قادته صباح اليوم الأربعاء الى القطبين الحضرين اين وقف على تقدم الأشغال و عاين المشاكل المطروحة في الميدان .

و اضاف الوالي أن ملف السكن يحظى بالعناية الكاملة من قبل السلطات المحلية حيث تأتي هذه الخرجات الميدانية من اجل اعطاء دفع جديد للورشات القائمة و تدليل الصعوبات المطروحة لتسريع وتيرة الانجاز للتمكن من توزيع جزء من هذه السكنات على مستحقيها نهاية السنة و برمجة عمليات اخرى ابتداءا من سنة 2018 لفائدة طالبي السكن الاجتماعي بالولاية الحائزين على استفادات مسبقة مؤقتة.

                                           

 في اطار ذلك و خلال تفقدهلمشروع 3 الاف وحدة سكنية اجتماعية بماسينيسا، اعطى السيد الوالي تعليمات للمؤسسات القائمة على انجاز التهيئة الخارجية من اجل مباشرة الأشغال يوم الاحد المقبل و يتعلق الأمر بالمؤسسة التي ستنجز الطريق و المؤسسة المكلفة بوضع شبكات التطهير و المياه و التي تعهدت من جهتها بإنهاء الأشغال نهاية شهر اكتوبر المقبل .ذات التعليمات وجهها السيد الوالي للمؤسسات المشرفة على اشغال التهيئة الخارجية بعين نحاس حيث شدد على ضرورة بذل مجهوذات اضافية لإتمام الاشغال المتبقية و العمل بنظام الفرق او الاستعانة بمؤسسات اخرى في اطار المناولة، فيما تعهد بمتابعة عملية تسديد الوضعيات المالية للمقاولات .

كما اقترح على مؤسسة سونلغاز  اللجوء الى البناء الجاهز بالنسبة للمحولات الكهربائية لربح الوقت خاصة ان برنامج 3 الاف سكن بماسينيسا يتطلب انجاز 30 محول لتزويد السكنات بالطاقة تم انجاز 11 منها و 35 محول لـ 3200 وحدة سكنية بعين نحاس انجزت 8 منها .

هذا و اعلن السيد الوالي عن برمجة عملية ترحيل و اعادة اسكان  يوم 6 سبتمبر لفائدة 155 عائلة من حي الثوار و  149 عائلة من حي التوت لتكون العملية ما قبل الأخيرة في اطار برنامج ترحيل  1336 عائلة ضمن برنامج  القضاء على السكن الهش بولاية قسنطينة حيث سيتم ذلك في حفلرسمي لتسليم المفاتيح  على ان يتم اتخاذ اجراءات مماثلة لدراسة عملية ترحيل و اعادة اسكان العائلات المتبقية بحي قايدي عبد الله خلال الاسابيع المقبلة .

                  

                                                                                                                             خلية الاتصال