آخر الأخبار

 


0022

تسجيل الدخول

ولاية قسنطينة تطلق حملة تضامن لفائدة الأشخاص دون مأوى و الأفراد المعزولة

 

 

تحت رعاية السيد الوالي ، أطلقت ولاية قسنطينة اليوم حملة تضامنية لفائدة الأشخاص دون مأوى و الأفراد المعزولة تحت شعار

" من أجل شتاء دافئ" للوقاية من موجة البرد التي تعرفها ولاية قسنطينة خلال الفترة الشتوية .

و تندرج هذه العملية الإنسانيةفي إطار التدابير الاستباقية لمواجهة التقلبات الجويةبتفعيل عمل اللجنة الولائية للتضامن المكونة من

القطاعات و الهيئات المعنية و هي مديرية النشاط الاجتماعي و التضامن، مديرية الصحة و السكان، مديرية الحماية المدنية، البلديات،

مصالح الأمن الوطني و الدرك الوطني و الهلال الأحمر الجزائري بإشراك الجمعيات الخيرية  "سراج الخير و اليد المبسوطة" .

تسهر الفرق المتنقلة على تقديم وجبات ساخنة تحضر في مراكز الهلال الأحمر الجزائري مع تقديم الرعاية الطبية و النفسية( العلاجات

و الإسعافات الضرورية)حيث ستجوب الشوارع في الفترة المسائية لتقديم المساعدة و التدخل للإجلاءإلى المراكز المتخصصة في حال

ما استدعى الآمر ذلك ، و قد انطلقت في مرحلتها الأولى بمدينة قسنطينة و الخروب و مدينة علي منجلي بتسخير 3 فرق مكونة من أعوان

من مديرية النشاط الاجتماعي، الهلال الأحمر الجزائري  مصالح الأمن و الحماية المدنية و أطباء و متطوعين و ذلك بعد إحصاء هؤلاء

المحرومين و تحديد عددهم و أماكن تواجدهم .

العملية ستعمم على باقي دوائر الولاية باتخاذ ذات التدابير و تستمر إلى غاية شهر ماي 2018 تحسبا لأي طارئ بخصوص التكفل بهذه

الفئات الهشة خاصة أثناء الفترة الشتوية .

المساعدات مقدمة من ميزانية الولاية و البلديات المعنية و كذا المتبرعين و في هذا الباب يدعو  والي الولاية كافة من يريد المساهمة في

هذه الحملة الإنسانية الواسعة إلى الاتصال بالهلال الأحمر الجزائري من اجل دعم الحملة و تقديم اكبر قدر من المساعدات للمحتاجين.

خلية الاتصال